قال رئيس كتلة قلب تونس بمجلس نواب الشعب أسامة الخليفي، اليوم الثلاثاء 4 ماي 2021، إن ما يقوم به رئيس الجمهورية قيس سعيد قد أوصل البلاد إلى حالة “انسداد” وصلت معه مؤسسات الدولة إلى حالة من العجز على التقدم.

وذكر الخليفي خلال مداخلته في الجلسة العامة المخصصة للتداول في رد رئيس الجمهورية للقانون الأساسي المنقح لقانون المحكمة الدستورية، بأن قيس سعيد “جاء ببرنامج مخالف للجميع كما أنه لا يعترف بالنظام القائم ولا بالبرلمان التعددي”.
وأضاف في هذا الصدد “نحن لا نستغرب ما يقوم به الرئيس و نحن منذ البداية على وعي تام بأنه ضد النظام وضد الدستور وكنا نبهنا لذلك” معتبرا ما يحدث اليوم “تآمرا على البلاد ومحاولة لتهديمها من الداخل”، داعيا رئيس الجمهورية لأن يكون أكثر وضوحا حول مواقفه وأهدافه.
وتابع أسامة الخليفي “نحن دخلنا نفقا لا نرى له نهاية وليس هناك أية حلول للوضع دون توفر إرادة حقيقية من رئيس الجمهورية الذي من المفروض أن يكون رمز وحدة” ، معبرا عن استعداد حزب قلب تونس لأن يلعب دور الوساطة بين أطراف الخلاف “للخروج من عنق الزجاجة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *