دعت الرئيسة المديرة العامة لشركة الخطوط التونسية المقالة ألفة الحامدي، إلى ضرورة تسريح 1333 عامل من الشركة للترفيع من الإنتاجية

وقالت ألفة الحامدي، في رسالة توجهت بها إلى رئيس الجمهوريةن ونشرتها على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، إن نظام الجرايات داخل الخطوط التونسية ليس عادل”، مشيرة إلى أنه على سبيل المثال، يتقاضى عامل نظافة بشركة الخطوط التونسية للخدمات الأرضية في المنستير راتبا شهريا يبلغ 1589 دينار وهو ما يتجاوز راتب مهندس داخل نفس الشركة”

واعتبرت الحامدي، أنه ”لا وجوب لهذا الكم الهائل من العمال داخل الشركة وهم اليوم، و مع تراجع عدد الرحلات وتراجع النشاط، يمثلون فقط مجموعة تستعملها النقابات للضغط على الادارات العامة و الدولة وتعطيل مسار إصلاح الشركة والمسّ من أمن المؤسسة”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *