نشرت الأحد 21 فيفري، الرئيسة المديرة العام للخطوط التونسية ألفة الحامدي برقية وصلتها من الاتحاد العام التونسي للشغل بعد ايام من توليها المنصب يطالب فيها الأمين العام للاتحاد نور الدين الطبوبي بتسبقة عن معلوم انخراط اعوان المؤسسة و تكلفة هذه التسبقة تُقدّر بمليارات

وتساءلت ألفة الحامدي في تدوينة نشرتها على صفحتها الرسمية بالفايسبوك ” كيف يدّعي السيد الطبوبي نيته انقاذ الغزالة و هو اول من يطلب الاموال من مؤسسة مريضة و في وضعية حرجة؟”

وأضافت ألفة الحامدي ” الامانة هي اولا امانة على السمعة و السيد نور الدين الطبوبي اليوم، بما قام به تجاه الخطوط التونسية منذ ان توليّت هذه المهمة، باسم الاتحاد العام التونسي للشغل، لا يليق بسمعة مؤسسة عريقة تجرعت فيها كتونسية اصيلة الحوض المنجمي و لا يليق بمؤسسة ناضل آباؤها من اجل تحرير المرأة التونسية و الرفع من مكانتها”

وتابعت ألفة الحامدي ” سي نور الدين، باخذ عين الاعتبار قراراتك و تصريحاتك و تصرفات حاشيتك مع فريق الخطوط التونسية (دون ذكر العنف المادي و اللفظي الذي تعرضنا له و هو موثّق)، انت اليوم الرجل الغير المناسب لمهمة الأمانة العامة للاتحاد العام التونسي للشغل”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *