تعمل حكومة الولايات المتحدة عبر الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID بالشراكة مع مؤسستين رائدتين في مجال التمويل Baobab Tunisie وAdvansTunisie على توفير دعم مالي لأكثر من 13 ألف شركة تونسية صغرى وصغيرة جدا، وفق بلاغ ثادر عن سفارة الولايات المتحدّة، كما تموّل الشركات التي تمتلكها النساء في المناطق التي لم تحظ بنصيبها من التنمية في تونس.

وسيعمل برنامج USAID Tunisia JOBS بالشراكة مع Baobab وAdvans على تعبئة 31,5 مليون دولار لتمويل 13 ألف و200 شركة صغرى وصغيرة جدا في كامل مناطق البلاد.

وستوفر كل من Baobab وAdvansقروضا تشغيلية للشركات تبلغ قيمتها حوالي 28,5 مليون دولار، في حين سيساهم برنامج  USAID Tunisia JOBS بمنح قيمتها 3 ملايين دولار.

وستساعد هذه القروض والمنح المؤسسات الصغرى والصغيرة جدا على إدامة حوالي 17,300 وظيفة.

وقال Peter Riley مدير بعثة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID بتونس بالسفارة الأمريكية إنّ “حكومة الولايات المتحدة تسعى إلى توفير حلول مبتكرة ومستدامة لتسريع إنعاش أنشطة الشركات على الصعيد الوطني عبر تسهيل الحصول على رأس المال الذي تحتاجه الشركات في هذه الفترة الحرجة “.

وأضاف أن USAID والسفارةالأمريكية وفّرت في أوت 2020 ما قيمته 10 ملايين دولار من خلال برنامج إنعاش إقتصادي لمساندة إنماء وتطوير القطاع الخاص في تونس والذي سيستفيد منه بشكل مباشر عشرات الآلاف من الشركات في جميع أنحاء تونس.”

وجتء في البلاغ أنّ برنامج USAID للإنعاش الإقتصادي للشركات الصغرى والذي تبلغ قيمته 10 ملايين دولار يعتبر جزء من مساهمة السفارة الأمريكية لدعم جهود تونس من أجل التعافي من أزمة الكوفيد-19.

ومنذ شهر مارس بلغت قيمة مساهمة السفارة الأمريكية أكثر من 37,5 مليون دولار. ويشمل ذلك دعم جهود المجموعة الطبية بتوفير أدوات التحليل ومعدات الوقاية الشخصية والتجهيزات الصحية وكذلك دعم الحملات التوعوية. كما تتضمن أيضا المساهمة في المجهود الوطني ومبادرات المجتمع المدني، وكذلك المجهود من أجل التعافي الاقتصادي ومبادرات الحكومة في مجال الرقمنة، حسب نص البلاغ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *