تستعد عدة دول أوروبية لفرض إجراءات إغلاق جديدة صارمة في الأيام القليلة المقبلة، بسبب الارتفاع الحاد في معدلات الإصابة بفيروس كورونا المستجد

ففي إيطاليا، سجلت السلطات الصحية أول أمس الجمعة أكثر من 27 ألف حالة إصابة جديدة، و380 حالة وفاة، واعتبارا من اليوم الاثنين 15 مارس 2021، سيتم وضع معظم أنحاء البلاد تحت الإغلاق، ولن يُسمح للأشخاص بمغادرة منازلهم إلا لأداء المهمات الأساسية، كما سيتم إغلاق معظم المتاجر، إلى جانب الحانات والمطاعم

وفي فرنسا، فرض رئيس البلاد إيمانويل ماكرون، حظر تجول وقيودا اجتماعية أخرى في عدة مناطق، كما أنه يواجه ضغوطا لفرض إغلاق وطني على وجه السرعة

ووصف وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران، الوضع في منطقة باريس الكبرى، بأنه مثير للقلق، كاشفا عن أنه “كل 12 دقيقة، يدخل شخص في باريس إلى العناية المركزة”، وفق ما ذكرت صحيفة “ذا غارديان” البريطانية

من جانبه، أعلن رئيس وكالة الأمراض المعدية في ألمانيا، أن البلاد “في قبضة موجة ثالثة من كوفيد-19″، فيما شهدت بولندا 17260 إصابة جديدة يوم الأربعاء الفارط، وهو أعلى رقم يومي تشهده البلاد منذ نوفمبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *