أصدرت الدائرة الجناحية بالمحكمة الإبتدائية بالقصرين اليوم الاربعاء بطاقات إيداع بالسجن في حق 10 أشخاص من المعتصمين أمام حقل النفط الدولاب تم القبض عليهم يوم الإثنين الفارط خلال مناوشات جدت أمام مقر الولاية بينهم وقوات الأمن خلال تنفيذهم لوقفة إحتجاجية للمطالبة بالتنمية و التشغيل وتم تسجيل إصابة عدد من الأعوان و تضرر عدد من السيارات الأمنية.

وأكد الناطق الرسمي بإسم المحكمة الإبتدائية رياض النويوي لمراسل شمس اف ام أن الـ 10 أشخاص تم عرضهم في بادئ الأمر على أنظار النيابة العمومية الا أنها إرتأت إحالتهم فورا على المجلس الجناحي و أصدر في حقهم بطاقات إيداع بالسجن من أجل الإضرار بملك الغير والإعتداء المدبر على الجولان و الإعتداء بالعنف الشديد على موظف عمومي و رمي مواد صلبة على أملاك الغير.

وللإشارة فإن الإعتصام أمام حقل النفط الدولاب إنطلق منذ شهر نوفمبر من سنة 2020 للمطالبة بالتنمية للمناطق المحاذية للشركة البيترولية المنتصبة في حقل الدولاب و تشغيل المعطلين عن العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *