أرابسك-أثارت اطلالة زوجة رئيس الجمهورية إشراف شبيل خلال ظهورها أمس في القصر الملكي ببروكسيل في إطار الزيارة الرسمية التي يؤديها قيس سعيد إلى بلجيكا ، الجدل بين التونسيين على مواقع التواصل الاجتماعي.

و اختلفت التونسيون في تقييم إطلالة زوجة الرئيس في أول زيارة رسمية لها خارج أرض الوطن منذ تولي زوجها الرئاسة في 2019 ، حيث اعتبر البعض انها وفقت في اختيار اطلالتها بينما رأى اخرون ان اشراف شبيل لم تظهر بإطلالة أنيقة.
و بالنسبة لخبراء شرطة الموضة فقد اعتبروا ان اطلالة زوجة الرئيس لم تكن موفقة و غير مناسبة لها خاصة القميص الاسود اللون من “الدنتيل” الذي تضمن العديد من التفاصيل سواء من ناحية الاكمام المنفوشة و الحزام و الياقة العالية و الاجياب مع التنورة التي اظهرتها بوزن زائد.
اما بالنسبة لتسريحتها حافظت السيدة الأولى على قصة شعرها الكلاسيكية مع اضافتها لبعض الخصلات شقراء و اعتمدت مكياجا هادئا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *