قررت خلية الأزمة المنعقدة ظهر اليوم الأحد 6 جوان 2021، بمقر ولاية القيروان، بإشراف وزير الصحة فوزي مهدي، فرض حجر صحي موجّه بالجهة لمدة أسبوع، وفق ما أكدت إذاعة صبرة اف ام الجهوية.

وتم اتخاذ هذا القرار على خلفية خطورة الوضع الوبائي بولاية القيروان، حيث كان المدير  الجهوي للصحة محمد رويس، قد دق ناقوس الخطر بسبب الوضع الوبائي الخطير في الجهة وتجاوز المستشفيات واسرة الانعاش لطاقة استيعابها القصوى بالجهة.

 وطلب المدر الجهوي للصحة، في تصريح سابق لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، ”من كل أهالي القيروان ملازمة بيوتهم وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *