أعلنت وزارة الداخلية، أن مسافرين حلّا بمطار تونس قرطاج، قادمين من إحدى الدول الأوروبية، واستظهرا لدى أعوان المراقبة الصّحيّة بترخيصين لإعفائهما من قضاء فترة الحجر الإجباري صادرة عن مصالح وزارة الصّحّة، إلاّ أنّه بالتثبت في الترخيصين تبيّن أنّهما مفتعلان.
وأشارت الداخلية في بلاغ لها نشرته البارحة، إلى أنه بسبب ذلك تمّت إحالة المعنيين على مصلحة الأبحاث العدليّة بمحافظة شرطة الحدود بالمطار.
وجاء في البلاغ أنه وبالتّحرّي معهما، أفاد بأنّهما لم يكونا على علم بكون الترخيصين مفتعلين، وأنها تحصّلا عليهما من أحد معارفهما أثناء تواجدهما بالخارج مقابل تمكينه من مبلغ مالي. وتابع البلاغ: “باستشارة النّيابة العموميّة، أذنت بفتح محضري بحث موضوعهما “إقامة شهادة نصّ فيها على أمور غير حقيقية واستعمالها” وإحالتهما على الإدارة الفرعيّة للأبحاث للحرس الوطني بالعوينة للتّعهّد بالموضوع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *