نجحت دولة قطر في استضافة منافسات دوري أبطال آسيا 2020 لمنطقة غرب القارة، في الفترة من 14 سبتمبر إلى 3 أكتوبر الجاري، ما شكّل عودة آمنة لأنشطة كرة القدم القارية بعد تعليقها في مارس الماضي بسبب التحديات التي فرضها انتشار فيروس كورونا في أنحاء العالم.

وشهدت منافسات البطولة مشاركة 15 فريقاً من قطر والعراق وإيران وأوزباكستان والسعودية والإمارات، لاستئناف ما تبقى من مباريات مرحلة المجموعات حتى مباراة نصف النهائي بإجمالي 36 مباراة، للفوز بمقعد غرب القارة في نهائي البطولة الأعرق على مستوى الأندية في آسيا. واستضافت المباريات أربعة استادات من بينها ثلاثة من استادات بطولة كأس العالم قطر 2022.

وفي إطار الجهود الرامية إلى ضمان سلامة الجميع؛ عملت اللجنة المحلية المنظمة للبطولة مع وزارة الصحة العامة، والاتحاد القطري لكرة القدم، والاتحاد الآسيوي لكرة القدم، لاتخاذ تدابير وقائية صارمة تفرض التحرّك الآمن لجميع المشاركين في البطولة ضمن نطاق محدود يقتصر على مقار الإقامة وملاعب التدريب والملاعب، وذلك عبر خدمات نقل مخصصة، ولم يُسمح لأحد بتجاوز هذا النطاق الآمن، أو مخالطة الآخرين خارج دائرة العزل الطبي الصارمة، لمنع انتشار فيروس كورونا وضمان سلامة اللاعبين والإداريين ومنظمي البطولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *