اعتقل 36 شخصا على الأقل وأصيب عدد من عناصر الشرطة، يوم السبت، في لندن خلال تظاهرة ضمت آلاف الأشخاص الذين خرجوا رفضا للحجر المفروض لكبح جائحة كوفيد-19.

وقالت الشرطة إن معظم المعتقلين اوقِفوا لخرقهم الحجر.

وبدأت التظاهرة ظهرا في هايد بارك استمرت في وسط لندن ثم عادت مجموعة من المتظاهرين إلى الحديقة حيث ألقوا مقذوفات على الشرطة.

وقال الضابط لورانس تيلور، الذي قاد عمليات حفظ الأمن في بيان “أصيب كثيرون نتيجة هذه الهجمات”.

وأضاف “إنه أمر غير مقبول بتاتا ومحزن أن يصبح عناصر مُكَلَّفون بتطبيق القانون وضعوا لحمايتنا جميعًا، ضحايا لهذه الهجمات العنيفة”.

المصدر: روسيا اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *