الإحتلال: الآلاف يتظاهرون مُطالبين برحيل نتنياهو

 تظاهر آلاف الإسرائيليين في مدينة تل أبيب الفلسطينية ، السبت، ضد حكومة بنيامين نتنياهو الجديدة، وفق إعلام عبري.
وذكرت صحيفة “يديعوت أحرنوت”، عبر موقعها الإلكتروني، أن أكثر من 5 آلاف إسرائيلي تجمّعوا في ميدان “هبيما” وسط تل أبيب، احتجاجا على الحكومة الجديدة بزعامة نتنياهو.
ورفع المحتجون لافتات تقول “ارحل”، و”معا ضد الفاشية والفصل العنصري”، و”الديمقراطية في خطر”، و”هذا بيتنا جميعا”.
كما هتف المشاركون: “كل المواطنين متساوون، يهود وعرب”، و”لا للتمييز الذي ترعاه الحكومة”، و”بن غفير وسموتريتش كارثة”، في إشارة إلى الوزيرين إيتمار بن غفير وبتسلئيل سموتريتش من تيار أقصى اليمين.
ووصفت وسائل إعلام دولية وعربية وعبرية حكومة نتنياهو التي أدّت اليمين الدستورية في 29 ديسمبر الماضي، بأنها “الأكثر يمينية”.
وتخطط الحكومة لإجراء تغييرات شاملة، بداية من التوسع الاستيطاني في الضفة الغربية المحتلة إلى إضعاف سلطة القضاء.
وتعد التعديلات القضائية التي يخطط لها وزير العدل الجديد ياريف ليفين من أبرز المخاوف لدى المحتجين.
ويسعى ليفين إلى تمكين الأغلبية البرلمانية من نقض قرارات المحكمة العليا، كما يخطط لتغيير تركيبة الهيئة التي تعين القضاة.
وبدأت حكومة نتنياهو فترتها بالتصعيد تجاه الفلسطينيين، حيث اقتحم وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير ومجموعة من المستوطنين الثلاثاء الماضي باحات المسجد الأقصى تحت حماية مشددة من شرطة الاحتلال.
ويتهم فلسطينيون إسرائيل بالعمل بوتيرة مكثفة على تهويد القدس وطمس هويتها العربية والإسلامية، فيما يتمسكون بالقدس الشرقية عاصمة لدولتهم المأمولة استنادا إلى قرارات الشرعية الدولية التي لا تعترف باحتلال إسرائيل للمدينة عام 1967 ولا بضمّها إليها في 1981.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: