قال الرئيس المدير العام لصندوق الضمان الاجتماعي عماد التركي في تصريح لموزاييك الإثنين  25 جانفي 2021 إثر جلسة استماع بالبرلمان حول تطبيقة ”احميني” للتغطية الاجتماعية، إن الإطار التشريعي الحالي لا يسمح للصندوق بالتعامل مع مؤسسة ذات صبغة ربحية في إطار الضمان الاجتماعي، وذلك في إشارة إلى تطبيقة أحميني.

وأشار  التركي إلى أن “أحميني” كانت فكرة في إطار المجتمع المدني وأصبحت مؤسسة خفية الاسم وذات صبغة ربحية الأمر الذي يمنع صندوق الضمان الاجتماعي من التعامل معها بصفة مباشرة.

وأوضح أن من بين الحلول المقترحة لضمان تغطية إجتماعية للنساء العاملات في المجال الفلاحي التعامل مع مؤسسة اتصالات تونس لكونها مؤسسة ذات صبغة عمومية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *