البريكي: امنحوا الرئيس 10 سنوات مثل سابقيه وبعدها حاسبوه

وصف امين عام حركة تونس الى الأمام عبيد البريكي الداعين لاعلان الشغور بمنصب رئيس الجمهورية بانهم لا يستحقون الرد عليهم”.

وأضاف ” جبهة الخلاص التي تدعو لذلك لا تعترف بالدستور ولا بالمسار الحالي ولا بالرئيس فلماذا تدعو لشغور منصبه في تحركاتهم المرتقبة في 14 جانفي”.
وتابع البريكي ” كيف نقيم مدة عام ونصف من سلطة الرئيس قيس سعيد بنفس تقييم 10 سنوات من الحكم الماضي” مضيفا ” امنحنا 10 سنوات وسنتحاسب بعدها”.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: