قامت وحدات الحماية المدنية بالتنسيق مع الهياكل المعنية بجملة من التدخلات على إثر التقلبات المناخية التي شهدتها بلادنا يوم الأربعاء 27 أكتوبر 2021 والتي شملت خاصة ولايات إقليم تونس الكبرى والساحل وولاية نابل وزغوان، حيث سجلت أهم كميات الأمطار ببني خلاد (70 ملم) ومنزل بوزلفة (55 ملم) من ولاية نابل، مما تسبب في إرتفاع منسوب المياه وتراكمها ببعض الأنهج والطرقات وتسربها إلى بعض المحلات السكنية مع إنجراف بعض وسائل النقل.

فقد قامت وحدات الحماية المدنية بالتنسيق مع الهياكل المعنية بنجدة المواطنين وتقديم المساعدة اللازمة من يوم الإربعاء 27 أكتوبر 2021 على الساعة 06:00 صباحا الى غاية يوم الخميس 28 أكتوبر 2021 على الساعة 06:00 صباحا وفقا لما يلي:

–  القيام بـ 12 عملية ضخ مياه.

–  القيام بـ 10 معاينة لمحلات سكنية وتجارية وطرقات حيث إتضح أن كمية المياه قليلة ولا تستوجب الضخ.

– إزاحة 02 وسائل من الطريق العام.

– إجلاء 03 مواطنين من سياراتهم.

يشار إلى أن المعهد الوطني للرصد الجوي توقّع أن تتواصل يوم الخميس 28 أكتوبر 2021 الأمطار الرعدية بالمناطق الساحلية حيث تكون محليا غزيرة مع تساقط البرد بأماكن محدودة ومن المنتظر أن تشمل بعض المعتمديات الغربية للوسط والجنوب بفاعلية أقل.

هذا وقد تمت دعوة كافة الوحدات الجهوية للحماية المدنية لتسخير كل إمكانياتها والتدخل لنجدة المواطنين وتأمين ممتلكاتهم بالتنسيق مع مختلف الهياكل الجهوية.