الجودي: الترفيع في أسعار المحروقات يدخل في إطار الإصلاحات التي تعهدت بها تونس لصندوق النقد

أكد الخبير الاقتصادي معز الجودي ان قرار الترفيع في اسعار المحروقات شهريا، هو قرار يدخل في اطار الاصلاحات التي تعهدت بها تونس لصندوق النقد الدولي، من اجل الحصول على التمويلات المالية، ولا ترتبط باسعار النفط العالمية.

وقال الجودي، في تصريح لشمس أف أم، اليوم الخميس 24 نوفمبر 2022، ان الاصلاحات واجبة على تونس، لكن من المفترض ان تتم وفقا لبيداغوجيا واضحة.

وشدد الجودي على ان الحكومة كان من المفروض عليها ان تصارح وتتحاور مع الفاعلين الاقتصاديين والمواطن التونسي وتقدم التفسيرات اللازمة، لتمكينهم من تحديد مصاريفهم، باعتبار ان الزيادة في اسعار المحروقات ستمس باسعار مختلف المنتوجات الاخرى.

واضاف الجودي ان الدول الاوروبية، عادت لدعم المواطن باعتبار ارتفاع نسب التضخم في ظل الازمة الاقتصادية العالمية، في حين تتخذ الحكومة التونسية اصلاحات في ظرف اقتصادي غير ملائم، وبالتالي فان المواطن التونسي سيرفض هذه الاصلاحات، خاصة مع غياب التفسير والتوضيح من طرف الحكومة، وفق تقديره.

وعبر الجودي عن امتعاضه من استغلال انشغال التونسيين بكاس العالم، لاتقرار هذه الزيادات في الاسعار، مؤكدا ان النقد الدولي في حد ذاته يرفض طريقة الحكومة التونسية في ادارتها للاصلاحات وطريقة تفعيلها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *