أعلنت المملكة المغربية، السبت، عن تنظيم التدريبات المغربية الأميركية المشتركة “الأسد الأفريقي 2021” في الفترة من 7 إلى 18 جوان الجاري، والتي ستشهد مشاركة جيوش دول عدة من بينها تونس. وذكر بلاغ لأركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية المغربية أن التمرين سيعرف مشاركة الولايات المتحدة الأميركية والغرب، بالإضافة إلى تونس وبريطانيا والبرازيل وكندا والسنغال وهولندا وإيطاليا، فضلا عن الحلف الأطلسي ومراقبين عسكريين من حوالي ثلاثين دولة تمثل أفريقيا وأوروبا وأميركا. وتُجرى هذه النسخة 17 من نوعها، في مناطق أكادير، تيفنيت، طانطان، المحبس، تافراوت، بن جرير والقنيطرة، باستعمال عدد كبير جدا من المعدات البرية والجوية والبحرية. ويتضمن الحدث، تدريبات مشتركة على التكوين والمحاكاة في مجال أنشطة القيادة، وعلى عمليات مكافحة المنظمات الإرهابية العنيفة، بمشاركة قوات برية وجوية وبحرية، بالإضافة إلى تمارين التطهير البيولوجي والإشعاعي والنووي والكيميائي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *