ادانت الحملة التونسية للمقاطعة الاكاديمية والثقافية لاسرائيل (TACBI) اليوم الثلاثاء 16 مارس 2021 بشدة مشاركة رئيس الحكومة الاسبق يوسف الشاهد في قمة wion العالمية التي ستحتضنها دبي يوم 24 مارس الجاري بعنوان “لعبة السلطة في عالم ما بعد الجائحة”.

واكدت الحملة على صفحتها بموقع فايسبوك انه سيشارك في نفس القمة كل من سيلفان شالوم نائب الوزير الاول السابق الاسرائيلي ووزير الداخلية السابق وفلور حسان ناهون مساعد رئيس بلدية القدس وجون بولتون مستشار الامن القومي الامريكي السابق وجازون دي غرينبلات مبعوث البيت الابيض السابق للشرق الاوسط ومهندس عملية التطبيع الاخيرة مع 4 دول عربية.

وعبرت الحملة عن استيائها الشديد واشمئزازها من مشاركة يوسف الشاهد في القمة معتبرة انها ستكون بمثابة الاحتفال بما وصفته “انتصار” نتانياهو وترامب في حربهما لكسر التضامن العربي مع فلسطين مؤكدة ان الهدف من القمة تمجيد التطبيع مع الكيان الصهيوني واقناع بقية القادة العرب بالالتحاق بركب المطبعين.

واعتبرت ان مشاركة يوسف الشاهد الى جانب سيلفان شالوم في القمة يذكر باحلك فترات تطبيع نظام بن علي مع العدو الصهيوني يوم 15 نوفمبر 2005 عندما وصل سيلفان شالوم وزير الخارجية انذاك الى تونس للمشاركة في القمة العالمية لمجتمع المعلومات.

وذكرت بأن شالوم حل محل رئيس الوزراء الاسرائيلي المجرم ارييل شارون وبأن بن علي كان قد وجه دعوة رسمية لهذا الاخير للمشاركة في القمة .

واشارت الى أن شالوم كان قد حط بتونس على متن طائرة خاصة والى ان ذلك كان اول اتصال مباشر في التاريخ بين تونس واسرائيل.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *