كدت النائب بمجلس نواب الشعب يمينة الزغلامي، اليوم الأربعاء 24 مارس 2021، أنّ التعطيلات في البرلمان انتهت بعد القرارات التي اتخذها مكتب المجلس بإجماع أعضائه ضد رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر عبير موسي في حق جميع النواب من كل الكتل

من جهة أخرى، اعتبرت يمينة الزغلامي، أن الأزمة السياسية في تونس انطلقت بإيقاف رئيس حزب قلب تونس نبيل القروي، مشيرة إلى أنه تم استعمال كل الأساليب القذرة من قبل أطراف سياسية معينة في ملف نبيل القروي

وقالت ”كتلة قلب تونس كتلة محترمة وأرفض كل ما يقال عن أعضائها.. هناك استهداف واضح لنبيل القروي وتقرير الخبراء بما فيه من مغالطات كارثة”، معتبرة أن “القضية هدفها هي ضرب كتلة قلب تونس”

وتعليقا على التسريبات الصوتية لرئيس الكتلة الديمقراطية محمد عمار، قالت الزغلامي: ”بقطع النظر عن التسريبات، هناك نوع من النخب السياسية التي تستعمل كل الادوات القذرة لافشال التجربة الديمقراطية في تونس وعندما كنا في السابق مؤكّد ذلك كانت وسائل الإعلام تطالب بإثباتات واليوم أثبتت التسريبات أن ما كنا نقوله صحيح”

وأضاف ”الي قاله محمد عمار ماهوش جديد وكي قلنا فما أموال وشراء ناس ما صدقوناش أما أهوكا محمد عمار قالها”

وأكّدت أن هناك نائبات بمجلس نواب الشعب تعرضن إلى تهديدات بفصل أبنائهن من الدراسة (في الخارج) وأزواجهن من وظائفهن في حال رفضن سحب الثقة من رئيس البرلمان راشد الغنوشي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *