السجن 10 سنوات لشخص توعد رئيس الجمهورية ”بالنهاية التي أعدها الله للظالمين والمفسدين”

أكّدت المحامية إيناس حراث، أن الدائرة الجنائية المختصة في مكافحة الارهاب، قضت يوم الثلاثاء الماضي بسجن شخص مودع في السجن منذ 23 أوت 2021 مدة 10 سنوات على إثر نشر تدوينة توعد فيها رئيس الجمهورية قيس سعيد.

وأوضحت إيناس حراث، في تدوينة على حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، أن الشخص المذكور توّعد رئيس الجمهورية ”بالنهاية التي أعدها الله للظالمين والمفسدين في الأرض”، وفق قولها.

وقالت إن محامييْ المتهم سيقومان بتقديم مطلب استئناف في الحكم الصادر عن الدائرة المختصة في مكافحة الإرهاب، معتبرة أن ”هذا التطور في تكييف الأفعال وعقابها من قبل الدائرة المختصة مخيف جدا”، وفق تعبيرها.
وأشارت المحامية إيناس حراث إلى أن المتهم نقي السوابق العدلي.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: