كذّبت النائبة السابقة ليلى أولاد علي، اليوم الخميس 25 مارس 2021، ما ذكره الرئيس السابق لمجلس نواب الشعب محمد الناصر في كتابه بخصوص “الخميس الأسود”.

وقالت أولاد علي في تدوينة على حسابها الرسمي “فيسبوك” : “سي محمد انا دائما احترمك وبيننا العديد من المحطات التاريخية السياسية .ما كتبته في كتابك الأخير يمس من شخصي ويضعني في سلة المؤامرات على حساب الوطن باستعمال كتلة أغلبية انا ضمنها وهذا ارفضه.

ولا مرة سمعت كلمة أو عشر فكرة متع تمكين يوسف الشاهد من رئاسة الجمهورية لا في المجلس ولا في نقاشات مجموعات ضيقة داخل الكتلة.

وانت اكثر واحد تعرف معظم نواب الكتلة واحد واحد وتعرف مدى وطنية أغلبهم ولا ممكن يقبلو سيناريو من هذا النوع واعتبرتهم انهم دمى في أيدي خبيثة وهذا مهين.

ان شاء الله تكون مرتاح مع نفسك في ذكر ما كتبت فهو في رايي خطير جدا.”

وكان الرئيس السابق لمجلس نواب الشعب محمد الناصر قد كشف في كتابه الصادر مؤخرا عن دار النشر “ليدرز” تحت عنوان “جمهوريتان .. تونس واحدة” والذي خصصه لسيرته الذاتية ولمذكراته واسرار مختلف المراحل والمناصب التي تقلدها، تفاصيل الخميس الأسود المتمثلة في محاولة كل من حركة النهضة و حركة تحيا تونس اعلان الشغور وتكليف يوسف الشاهد مؤقّتا برئاسة الجمهورية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *