أكّد حزب الشعب يريد، اليوم الأربعاء 10 مارس 2021، أن الهيئة التأسيسية للحزب كانت قد تفطنت إلى دعم دولة أجنبية للمترشح قيس سعيد أثناء حملته الدعائية له بالخارج

وأوضح حزب الشعب يريد في بيان، أنه إثر الإتصال ببعض الشخصيات بالخارج و نواب بالبرلمان الأوروبي في نطاق الرد على إدعاءات حملة مرشح آخر و تشويههم لصورة المترشح قيس سعيد وقع الإشارة إلى دعم جهة أجنبية له، مشيرا إلى أن لجنة العلاقات الخارجية بالحزب إطلعت على قرائن وأدلة قوية تثبت ذلك

وأكّد الحزب أن العديد من الأشخاص من الدائرة الضيقة لرئيس الجمهورية قيس سعيد على علم بذلك و منهم شقيق المترشح قيس سعيد ومنسق حملته

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *