اعتبر غازي الشواشي الأمين العام للتيار الديمقراطي، خلال استضافته في برنامج “ميدي شو” اليوم الإثنين 25 جانفي 2021، أنّ حكومة هشام المشيشي في حالة تغبط وحالة ارتجال، مضيفا أنّ قرار الحجر الشامل لمدّة 4 أيّام هو قرار سياسي غبي لا فائدة منه، وفق تعبيره.

وأكّد أنّ الحجر الصحي الشامل هو القرار الأنجع في هذا الظرف الصحي الصعب والحكومة عليها الاستعداد لذلك، قائلا “أكيد لا إمكانيات مالية لهذه الحكومة لكن الحجر الصحي الشامل أبغض الحلال في هذه الفترة”.

وأكّد أنّ رئيس الحكومة هشام المشيشي مطالب بمواجهة الشعب التونسي وتقديم رسائل طمأنة وتفسير عدم القدرة على تنفيذ قرار حجر صحي شامل، قائلا “المشيشي هو المسؤول عن تقدير تفسيرات بخصوص قرار الحجر الموجه، هو اللي يقول القرارات بش تكون صارمة.. الدولة والحكومة غايبة ولا سياسية واضحة لها، ماعندهاش رؤية لمواجهة الجائحة التي تهدد كيان الدولة”.

وأوضح أنّ اللجنة العلمية هي لجنة استشارية تقدّم رأيها فقط، والحوكمة هي التي تصدر القرار وتتحمل مسؤوليته، إلاّ أنّ رئيس الحكومة يتهرب من المسؤولية، وفق تعبيره.

وأضاف “رئيس الحكومة مخبي رأسه وراء وزير الصحة ووراء اللجنة العلمية الللي كل يوم تقول آراء متضاربة.. المشيشي غير قادر على مواجهة الشعب التونسي، واليوم لا بدّ من مراجعة إجراءات الحجر الموجه ولا بد من الصرامة في تطبيقه، المقاهي مثلا يلزمها تسكر والدولة تتكفل بالتعويضات لأنّ صحة المواطن والعاملين أهم، ولا بدّ من الاستعداد جيّدا لحجر صحي شامل”.

وشدّد الشواشي على الاستعجال في توفير التلقيح، معتبرا أنّه “سيمنح نفس للتونسيين ويرجع الروح في البلاد”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *