قال الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل المكلف بالإعلام سامي الطاهري في تصريح لموزاييك إن الشعب لا يدرك إلى الآن ماذا فعل وزير المالية خلال زيارته إلى واشنطن.

وبين الطاهري خلال مشاركته في اجتماع  المكتب التنفيذي الموسع للاتحاد أن الوثيقة المسربة ربما تفرعت عنها التزامات خطيرة تمس بقوت الناس وسيادة البلاد ومزيد التداين وإغراق تونس ورهنها للدوائر الأجنبية حسب تعبيره.

وبين الطاهري أن اجتماع المكتب التنفيذي الموسع للاتحاد يأتي تمهيدا للهيئة الإدارية القادمة التي تمثل سلطة القرار لاتخاذ الموقف المناسب من الزيادات الأخيرة.

وأضاف الطاهري بأن الحكومة لم تراجع الاتحاد حول أي إجراءات متعلقة بملف الدعم معتبرا في الوقت نفسه أن ما يخطط له وزير المالية في ما يتعلق بوكالة التحكم في ديوان تونس وغيرها من المفاوضات الجارية التي تمثل انعكاسا لزيارة واشنطن التي تعهدت خلالها الحكومة وقدمت التزامات لا يعرفها الشعب.

تقارير مفزعة حول الوضع الوبائي 

وأشار سامي الطاهري إلى أن العديد من الجهات مدّت الاتحاد بتقارير مفزعة حول الوضع الوبائي المتعلق بفيروس كورونا في القيروان وسليانة وباجة وسيدي بوزيد وقفصة مؤكدا تفاقم الوضع في ظل عدم تحرك الحكومة وعدم تسريعها بإجراء التلاقيح للشعب التونسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *