أكــد الخميس الامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، نورالدين الطبوبي ان المشكل الاساسي المستفحل اليوم هو سياسي بامتياز، مؤكدا أن الحوار يستدعي وجود مناخ سياسي واضح يمكن من الالمام بالصعوبات التي يعيشها القطاعان العمومي والخاص ووضع استراتيجية شاملة لاصلاحهما.
واضاف عقب لقاء جمعه في مقر المنظمة الشغيلة بنائب رئيس مجموعة البنك الدولي لشؤون منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا، فريد بلحاج أن تونس فقدت اليوم مصداقيتها أمام شركائها في ما يتعلق بالاموال المخصصة للاستثمار، داعيا كل الاطراف إلى الاتجاه نحو خدمة الصالح العام، خصوصا وأن البلاد « تعيش احلك فتراتها بما لا يدع أي مجال للتراخي » حسب تعبيره.
وشدد الطبوبي على ضرورة الوعي بطبيعة المخاطر التي تحدق بتونس، والنظر في سبل الاصلاح بصفة عاجلة، عبر مواجهة الشعب بالحقيقة، وطرح بدائل وخيارات، بعيدا عن الغوغائية وشعارات الديمقراطية والانتقال الثوري المنمقة ،وهستيريا التجاذبات، وتعطيل الاموال والمشاريع ، قائلا: « لابد ان يثوب الجميع الى رشدهم ».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *