تم مساء امس العثور على جثة رجل أعمال معروف يدعى زهير عبد الكافي صاحب قاعة أفراج فخمة ومحطة تزويد بالوقود بالزهروني من قبل اعوان الحرس الوطني في العقبة

و قد تم العثور عليه مقتولا داخل شقته و حسب ما التحريات الأولية فإن الضحية تعرض الى 8 طعنات متفرقة في جسده بواسطة آلة حادة ، و يبدو ان الجريمة كانت بدافع السرقة حيث تم السطو على اموال الضحية من قبل الجناة

و بعد استشارة النيابة العمومية أذنت بعرض الجثة على الطب الشرعي في مستشفى شارل نيكول و تعهد قاضي في المحكمة الابتدائية تونس 2 بالقضية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *