فتحت الشرطة النرويجية تحقيقا، مؤخّرا، بعد أن عثرت على جثة رجل ستّيني في شقّته بعد مرور تسع سنوات على وفاته

وذكرت الإذاعة النرويجية، نقلا عن عناصر من الشّرطة، أنّ الرجل لم يبلّغ أحد عن فقدانه، وتمّ العثور على الجثة عندما احتاج متعهد أعمال الصيانة إلى دخول الشقة لإجراء أعماله

ووفقا للمصدر ذاته فإنّ علب حليب ورسائل وُجدت في المنزل تشير إلى وفاة الرجل في شهر أفريل من عام 2011

وتوقّفت إدارة العمل والرعاية النرويجية، عن إرسال راتبه التقاعدي في عام 2018 نظرا لعدم القدرة على التواصل معه، حيث لا يُعرف الكثير عن الرّجل، ولم يكن مهتما بالتحدث مع أحد حسب شهادة أحد جيرانه

وكشف تشريح الجثة أن وفاة الرجل كانت طبيعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *