انتقد النائب بمجلس نواب الشعب ياسين العياري، ما جاء في بيان رئاسة الجمهورية بشأن إيقاف الكرونيكور بقناة التاسعة رياض جراد إثر حديثه عن معطيات تؤكّد تعرض رئيس الدولة لمحاولة إغتيال بمادة سامة عبر ظرف بريدي.

وقال ياسين العياري، في تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، ”أكثر من 1200 شاب موقوفين، ممرمدين، مظلومين، لم تحترم حقوقهم  ولم نسمع لرئيس الجمهورية ركزا”.

وأضاف ”قفاف واحد للرئيس يسمعوه بعد ما سرب معطيات أمنية، رئيس الجمهورية يخرج بيان.
وخلص إلى القول: ”آسف، أنت لست رئيس كل التونسيين، أنت فقط رئيس من يقفف لك”.

وكانت رئاسة الجمهورية، قد أكدت في بلاغ عشية اليوم، ”حرصها على ضمان الحريات التي كرسها الدستور ومنها حرية الرأي والفكر والتعبير والإعلام والنشر”، معلنة ”مساندتها المطلقة للكلمة الحرة المعبرة عن الرأي الحر”، واستغربت في المقابل ”مطاردة من تولى تناقل خبر محاولة التسميم هذه، عوض البحث عمن قام بهذه المحاولة البائسة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *