ااااااااااااااااااااا

أكد سامي الفهري مالك قناة الحوار التونسي، أنه لم يهرب من تونس ولا يفكر في ذلك، قائلا ”كان نحب نهرب راني هربت في طيارة.. عمري ما هربت ومنيش مستعد نهرب من المعركة الجديدة”. 

وتابع الفهري في فيديو تم نشره على صفحات التواصل الاجتماعي مساء اليوم الأحد 14 مارس 2021، ”قررت خوض المعركة الجديدة والخروج منها بأخف الأضرار.. سأسلم نفسي يوم الثلاثاء القادم وسأعود لسجن المرناقية”.

وأضاف ”كثيرون يريدون هروبي.. من يحبوّنني ومن يكرهونني أيضا.. لكني لن أهرب”.

واعتبر الفهري أن الحكم عليه بـ8 سنوات سجنا حكم قاس، قائلا ”رغم ذلك أشعر بالراحة والسكينة والطمأنينة.. أنا على ثقة بأني سأتجاوز هذه الفترة الصعبة”. وتابع قائلا ”لن أرافع هنا.. نحب ندافع على روحي في المحكمة”.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *