نفت مصادر متطابقة لموزاييك ما راج في عدد من صفحات التواصل الاجتماعي حول وفاة امرأة اختناقا بالغاز المسيل للدموع بحي النور بمدينة القصرين.

كما عاد منذ قليل الهدوء إلى حي النور،  بعد مواجهات دارت بين قوات الأمن وعدد من متساكني المنطقة، مساء اليوم الأحد 17 جانفي 2021، حيث عمد عدد من الشبان إلى غلق الطريق ورشق قوات الأمن بالحجارة لترد وحدات الأمن بالقنابل المسيلة للدموع لتفريق المتجمهرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *