القطار الوردي يعود إلى ولايات صفاقس وقابس وسيدي بوزيد

تحت شعار” على خاطركم القطار الوردي رجعلكم ” ينظم الديوان الوطني للأسرة والعمران البشري تحت إشراف وزارة الصحة وبالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية اليوم الجمعة 21 وغدا السبت 22 أكتوبر 2022 قافلة صحية للتقصي المبكر عن سرطان الثدي بولايات صفاقس وسيدي بوزيد وقابس.

ويشارك في تنظيمها كل من الشركة الوطنية للسكك الحديدية التونسية والجمعية التونسية لطب الأورام والجمعية التونسية لطب أمراض النساء والتوليد وجمعيتي  ” مرام ” و” يوم واحد حلم واحد ” وستتوجه هذه القافلة اليوم الجمعة نحو ولاية صفاقس وتحديدا بمحطة أرتال ” الغريبة ” لتواصل جولتها بمحطتي ” الفوني ” و” المزونة ” بسيدي بوزيد وتتوقف يوم غد السبت بمحطات الارتال في ” قابس المدينة ” و” غنوش ” بقابس و” الصخيرة ” بصفاقس .

وسيتولى الطاقم الطبي وشبه الطبي التابع للديوان والمتطوعون من منظمات وجمعيات شريكة تأمين عيادات للتقصي المبكر لسرطان الثدي لفائدة النساء من الوسط الريفي والمناطق النائية كما سيتم بالمناسبة تحسيسهن بأهمية التقصي المبكر لسرطان الثدي وبضرورة القيام بعيادات مبكرة

علما بأن القافلة الصحية للسنة الماضية مكنت من فحص أكثر من 1000 امرأة وتوجيه 133منهن للقيام بفحوصات الموجات فوق الصوتية للثدي وبلغ عدد الحالات المشتبه بإصابتها بسرطان الثدي 54 وتم التكفل بعلاج 38 حالة إصابة بهذا المرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *