أكّد الدكتور محمد رويس المدير الجهوي للصحة بالقيروان أنّ الوضع الوبائي بالجهه خطير جدّا وأنّ نسب الإصابات بفيروس كورونا مرتفعة جدا حيث تصل إلى 50 بالمائة من إجمالي التحالي في بعض الجهات. 

وأشار رويس في تصريح هاتفي لموزاييك  اليوم الثلاثاء 1 جوان 2021 أنّ عددا من المعتمديات على وجه الخصوص تشهد ارتفاعا ملحوظا في عدد الإصابات، مضيفا أنّ ارتفاع الإصابات يعود بالأساس إلى عدم الإلتزام بالإجراءات الوقائية في الأماكن المفتوحة للعموم من مطاعم ومقاهي وأسواق وغيرها خاصة وأنّ النسخ المتحوّرة من الفيروس تتميز بسرعة العدوى.

 

ولاحظ رويس وجود اصابات  خطيرة لدى الفئات الشابة ومنذ البداية، وهو ما يستدعي المزيد من الحذر واليقضة والإلتزام بما تمّ إقراره من إجراءات.
وبلغت نسبة امتلاء أسرّة الأكسيجين في المستشفى الجامعي بالجهة 85 بالمائة، فيما بلغت المستشفيات المحلية في مختلف المعتمديات طاقة استيعابها القصوى.

وشدّد على ضرورة  التسجيل في منظومة ايفاكس لتلقي التطعيم، مؤكّدا ضعف نسبة الإقبال على التلاقيح. وقال في هذا الخصوص إنّ نسب التسجيل في ولاية القيروان تعدّ من أدنى النسب.

 

وقال إنّ فرقا متنقّلة ستتحوّل إلى التجمعات السكانية النائية للقيام بعمليات التطعيم.

 

استمع إلى المزيد من التفاصيل في مداخالته في برنامج صباح الناس:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *