تفتح المتاحف العسكرية أبوابها للعموم مجّانا يوم السبت 20 مارس 2021، الموافق للذكرى الخامسة والستين لعيد الاستقلال (20 مارس 1956).
وسيحظى المواطنون بالاطلاع على جوانب من تاريخ تونس العسكري الذي تعود جذوره إلى الحضارة القرطاجية، وذلك من خلال زيارة المتاحف الأربع الراجعة بالنظر إلى وزارة الدفاع الوطني والتي تشرف عليها إدارة التراث والإعلام والثقافة بالوزارة، وهي المتحف العسكري الوطني « قصر الوردة » بمنوبة والمتحف العسكري لخط مارث الدفاعي ومتحف الذاكرة الوطنية (مغلق حاليا لأشغال صيانة وترميم) وكذلك متحف الذاكرة المشتركة التونسية الجزائرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *