أفاد رئيس الحكومة هشام المشيشي على هامش تلقيه صباح اليوم الجمعة 23 أفريل 2021 الجرعة الأولى من التلقيح ضد فيروس كورونا، بخصوص موضوع التحوير الوزاري بأنه لم يتم التخلي عنه خاصة بعد نيل الوزراء ثقة مجلس نواب الشعب، مؤكدا أن الحكومة تعمل بما هو متوفر لديها من إمكانيات لإصلاح الوضعين الإقتصادي و الإجتماعي

كما علق المشيشي  على التدوينة الأخيرة لرئيس الحكومة الأسبق يوسف الشاهد والتي طالب من خلاها بهدنة سياسية لإنقاذ البلاد قائلا بأن كلمة هدنة تستعمل في الحروب لكن دعوته في مكانها ، داعيا الأطرف السياسية والمؤسساتية إلى الإنكباب على ما يفيد المواطينين والابتعاد على الصراعات والتجاذبات لربح المعركة ضد فيروس كورونا وإنقاذ اقتصاد البلاد

كما علق هشام المشيشي على ما يتم تدواله بخصوص الاتهامات الموجهة له بالتخابر قائلا إن القضاء عادل ولدينا ثقة في القضاء وإن كان هناك شي من هذا فعلى القضاء إثباته، مضيفا أحبذ أن لا أتدخل في هذه المسائل وأرتكها للهياكل القضائية المختصة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *