قال القيادي في حركة النهضة عبد اللطيف المكي في حوار على القناة الوطنية انه لا يعرف ما يريد رئيس الجمهورية قيس سعيد حتى تتم مناقشته وبالتالي حلحلة الوضع في البلاد

وأضاف المكي ” النهضة تؤيد الحوار الوطني وتريد الاقتراب مع مختلف القوى السياسية للحركة للخروج من الأزمة”

وتابع عبد اللطيف المكي ” المشهد السياسي المضطرب يؤزم الوضع الاقتصادي لذلك فان الحلول السياسية ستؤدي الى حلول اقتصادية”

وكان الطبوبي اوضح في حوار بثته القناة الفرنسية فرانس 24 مساء الجمعة ان “اجتماعا مغلقا جمعه مع رئيس الجمهورية، أكد خلاله سعيد التزامه بالمبادرة والإشراف على الحوار الوطني مع تشريك الشباب سواء مباشرة او عن طريق المنظمات الوطنية والطيف السياسي او عن طريق تكنولوجيات الاتصال”

يشار الى أن تونس تعيش منذ 16 جانفي ،على وقع أزمة أداء اليمين الدستورية للوزراء الجدد (11 وزيرا) الذين تمت تزكيتهم بالبرلمان في 26 جانفي المنقضي ،أمام تواصل احتراز رئيس الجمهورية قيس سعيد على طريقة التحوير الوزاري، ورفضه لتعيين بعض الوزراء الذي قال انه تعلقت بهم قضايا فساد وقضايا تضارب مصالح، مما خلق أزمة سياسية دستورية بينه وبين رئيس الحكومة

وامام عدم تمكن الوزراء الجدد من اداء اليمين الدستوري ،قام رئيس الحكومة هشام مشيشي بإعفاء خمسة وزراء شملهم التحوير الوزاري الأخير وتكليف عدد من أعضاء الحكومة المباشرين بمهام الوزراء المعفين، بالنيابة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *