المنصري: لا نخشى القضاء ولن يجدوا اي فارق ولو بصوت واحد ولهذا تم اعفاء مدير الديوان

نفى محمد التليلي المنصري الناطق الرسمي باسم هيئة الانتخابات اليوم الخميس 28 جويلية 2022 ما يروج حول وجود جملة من الاعفاءات صلب الهيئة وضمن جملة من المشرفين على قاعة العمليات على خلفية ما حصل من جدل حول الاعلان عن نتائج الاستفتاء مؤكدا انه” تم فقط انهاء الحاق مدير ديوان رئيس الهيئة في اطار صلاحيات رئيسها”.

وقال المنصري في مداخلة على “شمس اف ام” بخصوص اعفاء مدير الديوان : ” عندما اصدرت الهيئة النتائج يوم 26 جويلية بعد مصادقة مجلسها على القرار الترتيبي وعلى كل محاضر التجميع للهيئات الفرعية وكذلك على محضر التجميع المركزي كل المحاضر كانت متاحة لكل الصحفيين وتم نشرها يومها لكن في اطار اجتهاد اداري اراد الموظف اعداد جدول اداري ليس له قيمة قانونية لتجميع نتائج كل الولايات في محضر اداري واحد الا انه حصل خلل في تبويب الارقام بالجدول الذي اعده رغم ان الارقام صحيحة والمجموع ايضا صحيح وكل ما حصل ان الارقام لا تتطابق مع الولايات المعنية بها”.

واضاف انه كان يتعين على الموظف التريث مؤكدا ان ذلك هو السبب الذي ادى الى انهاء الحاقه معتبرا ان الموظف قام بذلك عن حسن نية.

وحول المطالب باعادة فرز الاصوات والتلويح بمقاضاة الهيئة اكد المنصري انهم لا يخشون التقاضي وان ضمانتهم هي المجمتع المدني والرقابة القضائية.

واضاف ” نحن كمؤسسة نحترم كل الاجهزة القضائية وليست هذه المرة الاولى التي ننظم فيها انتخابات ولن يجدوا اي فارق في التطابقات ولو بصوت واحد وحق التقاضي مكفول للجميع.”

وشدد المنصري على انه لم يتم المساس بالنتائج التي تم الاعلان عنها يوم 26 جويلية الجاري مؤكدا ان عملية الاعلان عن النتائج تمت طبق القانون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.