قررت الهيئة العليا المستقلة للإتصال السمعي والبصري تسليط خطية مالية قدرها خمسة آلاف دينار ضد قناة “تونسنا” من أجل عدم إحترام القواعد السلوكية للإشهار.
وفي التالي فحوى القرار:
 
قرر مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري في جلسته المنعقدة بتاريخ 09 فيفري 2021، تسليط خطية مالية قدرها خمسة آلاف دينار على القناة التلفزية الخاصة “تونسنا”، وذلك إثر تسجيل جملة من الخروقات في حلقة برنامج “أحنا الكل في الكل” التي تم بثها بتاريخ 24 ديسمبر 2020 تتعلق بعدم إحترام القواعد السلوكية للإشهار والمتمثلة في عدم الإعلان عن شارتي البداية والنهاية بالنسبة إلى الومضات الإشهارية والخلط بين المضمون الإعلامي والمضمون التجاري وعدم إحترام قاعدة المدة الزمنية الدنيا للمضمون الإعلامي بين المضامين الإشهارية المحددة بخمسة عشر دقيقة (15 دقيقة)، إلى جانب تجاوز الحيز الزمني المخصص لبث الومضات الإشهارية في الستين دقيقة والإشهار المقنع من خلال عدم الإعلان بوضوح عن وجود مضمون تجاري.
وأعتُبرت القناة في حالة عود، حيث سبق للهيئة أن وجهت لها تنبيها بتاريخ 05 ماي 2020 دعتها من خلاله إلى ضرورة الإلتزام بمقتضيات قرار الهيئة عدد 01 لسنة 2018 المؤرخ في 15 فيفري 2018 المتعلق بالقواعد السلوكية للإشهار في وسائل الاتصال السمعي والبصري والضوابط المنظمة لمختلف أشكال الإتصال التجاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *