تجاوزت حصيلة الوفيات جراء فيروس كورونا في الولايات المتحدة عتبة الـ400 ألف وفاة في الوقت الذي وضع فيه الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن مكافحة الوباء على رأس أولويات إداراته.

وأظهرت بيانات الجامعة، التي تُعتبر مرجعا في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن جائحة كوفيد-19، أن الجائحة حصدت في الولايات المتحدة لغاية مساء الأربعاء أرواح أكثر من 405,400 شخص.

وقال بايدن في خطاب القسَم “نحتاج إلى كامل قوتنا” لمواجهة “الشتاء القاتم”، مضيفاً “نحن ندخل ما قد يكون أقسى فترة من الفيروس وأكثرها فتكا”.

وقال بايدن إن استجابة إدارته للجائحة ستكون مرتكزة على حلول مثبتة بالأدلة، خلافا لمقاربة سلفه دونالد ترامب لهذا الملف.

ويسعى الرئيس الجديد إلى إقرار حزمة مساعدات تبلغ 1,9 تريليون دولار في الكونغرس، وقد وقع الأربعاء أمرا تنفيذيا يفرض إلزامية وضع الكمامات في الإدارات الفدرالية.

وتعتزم الإدارة الأمريكية الجديدة إعادة البلاد إلى كنف منظمة الصحة العالمية، بعدما أطلق ترامب مسار انسحاب واشنطن منها متّهما إياها بأنها “دمية بيد الصين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *