استقرّ عدد المترشحين إلى شهادة ختم التعليم الأساسي العام ومناظرة الدخول إلى المدارس الإعدادية النموذجية للسنة الدراسية 2021، على التوالي عند حوالي 28 ألف و 54 ألف مترشح، مقابل ارتفاع في عدد المترشحين إلى امتحان البكالوريا وفق مدير عام الامتحانات بوزارة التربية عمر الولباني.

وبلغ عدد المترشحين إلى امتحان ختم التعليم الأساسي العام خلال السنة الدراسية الحالية، حسب ما أفاد به الولباني في تصريح لـ (وات)، 28 ألف و800 مترشح، فيما استقر عدد المترشحين إلى امتحان ختم التعليم الأساسي التقني عند 300 مترشح وترشح إلى مناظرة الدخول إلى المدارس الاعدادية النموذجية نحو 54 ألف مترشح، أي ما يعادل تقريبا نفس عدد المترشحين خلال السنة الدراسية الماضية.

وقال الولباني أن العمل صلب الوزارة يتم حاليا على ضبط عدد المراكز التي سيتم التناظر عليها في المدارس الاعدادية النموذجية والمعاهد النموذجية.

أما بالنسبة للمترشحين لامتحان البكالوريا فقد سجل قفزة ليبلغ 145 ألف و 500 مترشح، ليسجل ثاني أعلى عدد مترشحين بعد سنة 2008 التي شهدت ترشح 156 ألف تلميذ لاجتياز هذا الامتحان.

واستأثرت شعبة الاقتصاد والتصرف بالمرتبة الأولى بأعلى عدد من المترشحين ( 47 ألف مترشح) تليها شعبة العلوم التجريبية ب 32 ألف مترشح فشعبة الآداب بـ 27 ألفا و 500 مترشح ثم العلوم التقنية بـ 20 ألفا و 150 مترشحا.

وترشح في شعبة الرياضيات 10 آلاف و 500 تلميذ وعلوم الإعلامية 7170 لتتذيل شعبة الرياضة قائمة الشعب من حيث عدد المترشحين ب1370 مترشحا
وكان الولباني قد أعلن أمس الخميس عن إلغاء اختبار التربية البدنية استثنائيا وللسنة والثانية على التوالي واعتماد المعدل السنوي كعدد نهائي في المعدل النهائي للبكالوريا بالنسبة للمترشحين.

وفي المقابل أكد الولباني على المحافظة على مواعيد اجراء الاختبارات التطبيقية بالنسبة لبقية المواد على غرار التربية الموسيقية والتربية التشكيلية والاختصاص الرياضي والاعلامية.

ولفت إلى أن العمل سيتجه في المدة القادمة للاعداد اللوجسيتي على مستوى مراكز الامتحانات ومراجعة سلم العقوبات والاجراءات التأديبية لمحاولات الغش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *