أعلنت أوريدو تونس عن انطلاق فعاليات مواطنية لفائدة الفئات الأكثر هشاشة في المجتمع و التي تندرج  ضمن البرنامج السنوي للمسؤولية المجتمعية وتهدف لجعل شهر رمضان مناسبة جيدة لتقوية الروح الإيجابية والتضامن بين الجميع.

 

دعم القدرة الشرائية للعائلات المعوزة
أخذت الحملة المواطنية الرمضانية خصوصيات هذا الشهر بعين الاعتبار خاصة مع الانعكاسات الاقتصادية والاجتماعية لجائحة كوفيد-19، حيث قرّرت أوريدو مساندة العائلات المعوزة من خلال تمويل حملة توزيع قفة رمضان التي ينظمها الهلال الأحمر التونسي.
و تشمل الحملة 200 عائلة في ولاية أريانة وتهدف لمساعدة الفئات الهشة من المجتمع على مواجهة الأعباء الغذائية من خلال الحصول على وصولات مساعدة اجتماعية يمكن تحويلها لمواد أساسية. اختار المشغّل القيام بهذه الحملة بالشراكة مع الهلال الأحمر لنزاهته وتجربته في هذا الصنف من الحملات. هذه الحملة الأولى ستفتح الطريق أمام شراكة طويلة الأمد مع مختلف الفاعلين في النسيج الجمعياتي الاجتماعي قصد العمل على تنظيم حملات مشتركة لفائدة الفئات الهشة للمجتمع التونسي.
لأنّ شهر رمضان شهر مشاركة، اختارت أوريدو وضع مواردها على ذمة التونسيات والتونسيين الأكثر هشاشة. سيعلن المشغّل طوال الشهر الفضيل عن مبادرات أخرى قصد تقاسم السعادة مع المشتركين ومع مجمل التونسيات والتونسيين، في إطار حملتها الرمضانية “عيش أحلى رمضان مع أوريدو”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *