في مقطع فيديو على صفحته صبيحة اليوم 10 أفريل 2021، قدّم القيادي في الحزب الاسلامي النهضة مجموعة من التوضيحات ردّا على النائب الراديكالي راشد الخياري الذي هاجمهُ عبر تدوينة  مساء أمس متهما الحمامي  بأنه مجمّد النشاط صلب الحركة ومطرود منها بسبب ”فساده” و”خيانته”  وبأنه تلقى رشاوي مالية لإسناد رخصة لجامعة خاصة حين كان وزيرا للتشغيل برشوة شهرية تجاوزت 10 آلاف دينار.

دعا الحمامي النيابة العمومية الى التحرك ضد الخياري الذي يسعى لتوتير الحياة السياسية وترذيلها ونشر الأخبار الزائفة وانتهاك الحرمات،نافيا ما روجه النائب بشأنه، لأنه يسعى لتشويه الحياة الديمقراطية وعليه أن يكشف مصادر تسريباته.

وأكد أنه مضطر الى التفاعل مع الأخبار الزائفة التي نشرها الخياري بشأنه.

“مواقفي الرافضة للرئاسة مدى الحياة في النهضة تشرفني وسأواصل فيها أحب من أحب وكره من كره، المؤسسة التي ذكرها وأكد انني تحصلت على رشوة، هذه المؤسسة موجودة قبل أن أصبح وزير صحّة والترخيص لا يتم التحصل عليه عبر وزارة الصحة. أولادي لا يدرسون في تركيا، وكل مانشره أكاذيب وترّهات، الخياري أقلقه حضوري الاعلامي ويحاول تشويهي.”

 

” تحصل  الحمامي على رشاوى ثانية بقيمة 50 مليون دولار أي 150 مليارا من المليمات التونسية من قبل أصحاب الجامعة المشار إليها الذين تكفلوا بمعاليم دراسة أبنائه الجامعية في تركيا” كشف الخياري، الذي كان مقربا من النهضة قبل ان يقرر الاسقالة من ائتلاف الكرامة الاسلامي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *