فاجأ طفل فرنسي الرئيس إيمانويل ماكرون، بسؤال خلال زيارته إقليم “لاسوم” عن شعوره بعد الصفعة التي تلقاها على وجهه من أحد المواطنين، خلال زيارته بلدية “تاين لارميتاج” جنوب شرقي البلاد.
وذكرت وسائل إعلام محلية،  أن الواقعة حدثت حين زار ماكرون مدرسة في بلدة “بوا دو بيكاردي” في الإقليم، استوقفه تلميذ أمام كاميرات التلفزيون وسأله بعد أن رفع إصبعه طالبا الإذن بالكلام: “هل أنت بخير بعد الصفعة التي تلقيتها؟”، في إشارة إلى الاعتداء الذي تعرض له ماكرون مؤخرا.
اضغط على الرابط التالي لمشاهدة الفيديو:

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *