قال النائب بدر الدين القمودي اليوم الخميس 22 جويلية 2021, “ان رئيس الحكومة هشام المشيشي ينتحر تدريجيا وسيخرج من الباب الصغير ذليلا لانه اجرم في حق حوالي 17 الف عائلة فقدت ذويها بسبب عدم جلب التلاقيح في وقتها وسوء ادارة الازمة “
واكد القمودي خلال تدخله على اذاعة أمل أنه سيسعى لتنسيق الجهود  مع كل  من يرغب في محاكمة كل من قصّر في هذه الحكومة
 وتابع “قمة الاستغياء والاستحمار ان  يدّعي رئيس الحكومة عدم علمه بحملة التلقيح ايام العيد لان الوزراء ينسقون مع رئيس الحكومة”
وتسائل القمودي ” اين الاجهزة الامنية في ظل تجمهر المواطنين في كل المناطق”
وتابع” هذه مكيدة قام بها رئيس الحكومة لاعفاء وزير الصحة الذي يعمل بطريقة لا ترضيه ولا ترضي حاشيته”
وأفاد بان ما قام به المشيشي استهتار كبير بحياة المواطنين خاصة وانه يدير معركة مع رئيس الجمهورية ويستغل الشعب في ذلك”
وشدد القمودي على ان رئيس الحكومة هشام المشيشي يدير معركة مع خصومه ولا يدير معركة مع الوباء وهو متهم بقتل شعبه في هذا الظرف
وبخصوص اذن رئيس الحكومة لوزيرة العدل بالنيابة بفتح تحقيق بخصوص حملة التلقيح خلال ايام العيد, اكد القمودي انه يجب ان يفتح تحقيق في صندوق 1818 والهبات التي تقدر بـ6 الاف مليار وسوء ادارة الازمة في هذه الجائحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Exit mobile version