تهجمت الخميس 18 مارس، رئيسة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي على أعوان البرلمان الا أن ردهم على تهجمها واستفزازها لهم كان طريفا.

وجعل الأعوان وعلى رأسهم كاتب عام نقابة اعوان البرلمان أحمد بن مسعود من عبير موسي محل سخرية وهو ما اغضب عبير موسي التي اتهمتهم بالتطاول عليها.

وخاطبتهم قائلة “على خاطر تونس انا نتحمل التطاول متاعكم” فأجابها أحمد بن مسعود وسط ضحكات زملائه ” مسكينة تونس، تونس تعاني منك، سيبوها تونس”.

كما وصف أحمد بن مسعود عبير موسي بانها أكبر موزعة للقرط وبأنها كاذبة وبأنها بلاء وسط ضحك الأعوان وصمت عبير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *