نفذ عدد من الصحفيين البرلمانيين اليوم الخميس وقفة احتجاجية بمقر مجلس النواب تضامنا مع الصحفي سرحان الشيخاوي بعد تعرضه إلى الإساءة والتشويه من قبل رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر عبر موسي. كما وجهوا عريضة الى رئيس مجلس النواب احتجوا فيها على ما بدر من موسي وطالبوا فيها بالتدخل لإيقاف مثل هذه الممارسات مع احتفاظهم بحق وحق هياكل المهنة لاتخاذ الاجراءات اللاّزمة. وكانت عبير موسي قد تعرضت بالإساءة إلى الصحفي سرحان الشيخاوي أثناء خروجه من احد أبواب مشرب البرلمان وسجلته بهاتفها الجوّال في المباشر دون إذنه كما أوحت بتعليقاتها إلى فعل غير أخلاقي بالتزامن مع خروج إحدى موظفات مجلس نواب الشعب. ومن المنتظر ان يجتمع المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين مساء اليوم لتدارس الإجراءات المطروحة في التعاطي مع ما أتته عبير موسي، وفق ما أفاد به عضو المكتب عبد الرؤوف بالي. وأكّد بالي، في تصريح لحقائق اون لاين أن مقاطعة عبير موسي ورفع شكاية ضدّها مطروحة على طاولة النقاش خاصة أمام تمسكها بعدم الاعتذار من الزميل سرحان الشيخاوي ومن العاملة بمجلس النواب. يشار إلى أن موظفي المجلس تنظيم وقفة احتجاجية غدا الجمعة بدعوة من نقابة أعوان واطارات المجلس، ردّا على إساءة عبير موسي لزميلتهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *