اضطر وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان وكاتب الدولة للشؤون الرقمية سدريك أو مساء أمس الأربعاء 2 جوان 2021، للعودة إلى فرنسا بعد ساعات قليلة من وصولهما إلى تونس ضمن وفد وزاري يترأسه الوزير الأول الفرنسي جان كاستيكس للمشاركة في الدورة الثالثة للمجلس الأعلى للتعاون التونسي الفرنسي.

وحسب وكالة فرانس برس، فإن “دارمانان” و”أو” قد عادا إلى باريس لعقد اجتماع طارئ على اثر عطب عام شمل نظام طلب النجدة وخدمات الطوارئ مثل Samu والدفاع المدني والشرطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *