يشهد حي السرور من  مدينة سبيطلة التابعة لولاية القصرين، مساء اليوم الإثنين 25 جانفي 2021، عملية كرّ وفرّ بين عدد من الشباب المحتج عقب وفاة الشاب هيكل الراشدي وقوات الأمن بالجهة.

وتعيش المنطقة مواجهات بين وحدات الأمن والمحتجين استعمل فيها الحجارة من  قبل سكان المنطقة والغاز المسيل التي استعملتها الوحدات الأمنية لتفريق المحتجين. يشار إلى أن الشاب هيكل الراشدي كان قد توفي اليوم بمستشفى سهلول بسوسة بعد إصابته  بداية الأسبوع الفارط بسبيطلة على مستوى الرأس.

وكان مساعد وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بالقصرين شوقي بوعزي قد صرّح لموزاييك بتضارب الروايات حول مصدر الإصابة بين رواية تتحدث عن إعتداء أمني باستعمال قنبلة الغاز المسيل للدموع وبين رواية تتحدث عن حادثة سقوط الفقيد من سلّم بمنزل، في انتظار ما ستثبته التقارير الطبية والأبحاث التي تكفلت بها فرق أمنية مركزية تحت إشراف النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بالقصرين.

يشار إلى أن حي السرور من مدينة سبيطلة كان قد عاش بداية الأسبوع المنقضي على وقع مواجهات ليلية بين عدد من المحتجين والقوات الأمنية.

*صورة توضيحية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *