قال رئيس الغرفة الوطنية لتجار الملابس الجاهزة محسن بن ساسي في تصريح لموزاييك الأربعاء 2020 إن قطاعهم يعيش منذ مدة طويلة وضعا صعبا وصفه بالـ”رديء جدا” مع تراجع القدرة الشرائية للتونسيين، معتبرا أن تردي هذا الوضع فاقمه قرار الحكومة المفاجئ بإقرار أربعة أيام من الحجر الصحي الشامل خلال نهاية الأسبوع الماضي الذي تعتبر متنفسا كبيرا لأصحاب المحلات التجارية للملابس الجاهزة لبيع منتجوهم .

 أملنا لتحسين أوضاعنا معلق بأيام الصولد

وأضاف محسن بن ساسي أن نهاية الأسبوع الماضي كانت صعبة على تجار الملابس الجاهزة معبرا عن أمل هؤلاء في استدراك خسائرهم وهذا التعطي خلال فترة التخفيضات الشتوية أو مايعرف بأيام الصولد المقرر انطلاقه  يوم 29 جانفي الحالي .

ودعا بن ساسي  الحكومة  إلى إعلامهم قبل 72 من أخذ أي قرار يتعلق بإيقاف العمل ومنح الفرصة للتجار والمواطنين للتهيؤ لذلك،  معتبرا أنه من غير المعقول إصدار قرارات مفاجأة حسب تصريحه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *