عبرت حركة النهضة في بيان، أصدرته مساء الأربعاء 13 جانفي 2021، عن ‘استنكارها الشديد لخطاب العنف والبلطجة وكلّ الاعتداءات “السافرة” التي ميّزت تصرفات النائب عبير موسي في تدخلاتها وفي كل مناسبة و في كل جلسة مؤكدة بذلك نيّتها في الإساءة الى المجلس النيابي وتعطيل عمله وحسن سير هياكله ولجانه’ وفق نص البيان.
وأكّدت الحركة ‘ان هذه الممارسات “المتخلّفة” التي تعتمدها رئيسة الحزب الدستوري تهدف إلى الإساءة الى مؤسسات الدولة وتشويه ثورة 17 ديسمبر/ 14 جانفي المجيدة، التي أسقطت الى الأبد منظومة الاستبداد والفساد’.

وعبرت في ذات السياق، عن تضامنها الكامل مع سميرة الشواشي النائب الأول لرئيس المجلس موضحة أن موسي قد اعتدت عليها لفظيا مساء اليوم.

وقالت الحركة إنها ‘ستلتزم بالدفاع عن عمل برلماني مسؤول، في كنف احترام قواعد العمل المشترك’، داعية كافة النواب وجميع الكتل البرلمانيّة الى إدانة خطاب العنف ومنهج تعطيل العمل البرلماني وكل الممارسات اللامسؤولة مهما كان مأتاها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Exit mobile version