بيان ناري جديد لـ”عرين الأسود” وكشف تفاصيل عمليات جديدة

نعت مجموعة “عرين الأسود” الفلسطينية المُقاومة، في بيان لها مساء، ،الخميس، الشهيدين “نعيم الزبيدي” و”محمد السعدي أبو أيمن” الذين قضيا نحبهما، على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي.

كما أشاد البيان بعمليات إطلاق النار التي نُفذت، تجاه تجمع من الجنود قرب نقطة “جرزيم”، وبالقرب من حاجز صرة.

بيان عرين الأسود

وأشادت مجموعة عرين الأسود عبر قناتها بتطبيق “تليغرام” بشجاعة وبسالة الشهيدين الراحلين، مؤكدة أن استشهادهما هو في الواقع التحاق بركب من الشهداء الذين قضوا تحت رصاص الاحتلال الإسرائيلي.

 

وعنهما قالت: “نكشف لأبناء شعبنا أن الشهيدين القائدين نعيم الزبيدي ومحمد السعدي، كانا من أول من لبى نداء عرين الأسود في أكثر من معركة وتشهد لهم أزقة نابلس وبلدتها القديمة”.

وأضافت: “ها هم اليوم يصدقون الله ويصدقون رفاقهم الفاروق والوديع والعزيزي.. ويلتحقون بركب الشهداء”.

 

كما أعلنت المجموعة عن تنفيذ عمليات اشتباك مع قوات الاحتلال الإسرائيلي .، يوم الأربعاء في تمام الساعة 05.45، نفذوا عملية إطلاق نار تجاه نقطة جرزيم الاحتلالية.”

وتابعت:”ونفذ أسود العرين عملية إطلاق نار مركزة تجاه تجمع من الجنود قرب حاجز صرة الاحتلالي في تمام الساعة 07.00 من صباح الخميس وانسحب جند العرين بسلام.”

نعي الشهداء وإشادة بمواجهات الاحتلال

نص البيان:

“بسم الله الرحمن الرحيم.. فلم تقتلوهم ولكن الله قتلهم وما رميت إذ رميت ولكن اللَّهَ رَمَى وَلِيُنلِيَ الْمُؤْمِنِينَ مِنْهُ بَلَاءً حَسَنًا ۚ إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ.. صدق الله العظيم.”

“بیان مقتضب.. التحق فجر هذا اليوم قائدين عظيمين من قادة كتائب شهداء الأقصى وسرايا القدس كتيبة جنين المظفرة، الشهيد القائد نعيم الزبيدي، والشهيد القائد محمد السعدي أبو أيمن.. هؤلاء العظام الذي صالوا وجالوا في مقارعة المحتل وألحقوا به أشد الألم.”

“هاهم اليوم يصدقون الله ويصدقون رفاقهم الفاروق والوديع والعزيزي، ويلتحقون بركب الشهداء.. إنا وإذ ننعاهم بكل فخر وإعتزاز نكشف لأبناء شعبنا أن هؤلاء القادة كانوا من أول من لبى نداء عرين الأسود في أكثر من معركة.. وتشهد لهم أزقة نابلس وبلدتها القديمة وتشهد لبنادقهم.. ولا نزكيهم على الله ونحن دائما نقول إن الشهداء كالحسنات ترد لنا بعشر أمثالها فكلما قتلتم منا قائدا أمدنا الله بعشرة جنود وقاده وأكثر.”

“نعاهد شهادائنا القادة ونعاهدكم أيها المواطنون الكرام أن نبقى على العهد والوعد هنا.. وتنوه مجموعة عرين الأسود أن مقاتليها صباح، يوم الأربعاء في تمام الساعة 05.45، نفذوا عملية إطلاق نار تجاه نقطة جرزيم الإحتلالية.. ونفذ أسود العرين عملية إطلاق نار مركزة تجاه تجمع من الجنود قرب حاجز صرة الإحتلالي، في تمام الساعة 07.00 من صباح الخميس، وانسحب جند العرين بسلام.. أخوتكم مجموعة عرين الأسود”.

حملة مداهمات في الضفة والقدس

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي شنت، خلال الأيام الماضية حملة مداهمات واقتحامات في مناطق مختلفة بالضفة الغربية والقدس المحتلة، تخلّلتها مواجهات في بعض المناطق.

واعتقل الاحتلال عدداً من الشبان، وسْط اشتباكات مسلحة مع المقاومة في بلدة جبع قضاء جنين.

وداهمت قوات الاحتلال عدة بلدات في محافظة القدس، واقتحمت حي كفر عقب شمال القدس، كما أنها اعتقلت أسيراً محرراً عقب اقتحام منزله في بلدة العيزرية.

وفي محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال شاباً عقب اقتحام منزله في مخيم الفوار، وآخر من دورا.

واقتحم الاحتلال كذلك بلدة عوريف جنوبي نابلس، واعتقل شاباً من بلدة عصيرة القبلية.

وتشير تقديرات أمنية إسرائيلية، إلى أن الفترة المقبلة ستشهد تصعيداً في العمليات الموجهة ضد أهداف إسرائيلية، ليس في الضفة الغربية فحسب؛ وإنما في الداخل المحتل.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: